sahara libre

نشأة البوليساريو: لقد شكل الرد الذي قامت به اسبانيا ضد الحركة الطليعية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب والبحث الدائم عن ابرز قياداتها الى التفكير من جديد عن الاسلوب الانجع لبناء تنظيم يؤطر الجماهير الصحراوية ويوحد طاقاتها ويتبنى مطالبها المشروعة في مواجهة المستعمر الاسباني وتصفيته من الصحراء الغربية فبرزت على الساحة التحركات الجديدة التي كان يقوم بها الولي مصطفى السيد واللقاءات السياسية التي كان يجريها مع بعض الطلبة الوطنيين الصحراويين, تمخضت تحركاته تلك عن ميلاد الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب (البوليساريو) في 10 ماي 1973, عند عقد مؤتمرها التأسيسي تحت شعار "بالبندقية ننال الحرية"، من اجل إعلان ميلاد الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب واندلاع الكفاح التحريري المسلح. وحلل البيان السياسي لذلك المؤتمر الذي سميّ مؤتمر الشهيد محمد سيدي إبراهيم بصيري، الوضع والأسباب العميقة التي دفعت الشعب الصحراوي إلى امتشاق البنادق وإعلان الكفاح المسلح ضد الإدارة الاستعمارية الإسبانية وذلك بعد فشل كل أساليب النضال السلمي التي قمعت بعنف وهمجية من قبل المستعمر في 17 يونيو 1970. وأعلن البيان بعبارات واضحة الأسباب التي أدت إلى تبني هذا الخيار مؤكدا على أنه لم يكن هناك غيره: "إزاء تشبث الاستعمار بالبقاء مسيطراً على شعبنا العربي الأبي، ومحاولة تحطيمه بالجهل والفقر والتمزق وفصله عن الأمة العربية (…) وإزاء فشل كل المحاولات السلمية.. تتأسس الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب، كتعبير جماهيري وحيد متخذة العنف الثوري والعمل المسلح وسيلة للوصول بالشعب الصحراوي العربي الإفريقي إلى الحرية الشاملة من الاستعمار الإسباني(…)".
عشرة أيام بعد ذلك أي في 20 مايو 1973, اندلعت شرارة الكفاح المسلح ضد الاستعمار الإسباني, بقيادة الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب, وتكون اسبانيا بذلك دفعت ثمنا غاليا أمام ضربات جبهة البوليساريو في عدة معارك ضارية تكبدت خلالها خسائر فادحة ، وأجبرت الانتصارات العسكرية المتتالية التي حققها المقاتلون الصحراويون الإدارة الإسبانية على محاولة استنساخ وتقليد الإستراتيجية التي اتبعتها فرنسا في مستعمراتها الإفريقية، والمتمثلة في إنشاء حكم ذاتي داخلي يخفي نواياها من خلال خدعة حزب الاتحاد الوطني الصحراوي الذي أنشئ حسب المزاج الاستعماري وبدعم منه. لكن الحزب المذكور لن يطول به العمر حتى ينفضح وتكشف أوراقه، لذلك لم يتريث زعماؤه في التخلي عنه، فمنهم من انضم إلى جبهة البوليساريو ومنهم من فر إلى المغرب، محتذيا بأمينه العام خلهن ولد الرشيد وآخرون أقل أهمية التحقوا بموريتانيا.
أما المؤتمر الثاني، مؤتمر الشهيد عبد الرحمن ولد عبد الله, المنعقد في الفترة الممتدة من 25 إلى 31 غشت 1974، تحت شعار "حرب التحرير تضمنها الجماهير", فقد جاء بيانه السياسي واضحا وقويا، ورافضا كل خيار غير خيار الاستقلال التام، كما أورد تحذيراً هذا نصه: "إن فكرة الحكم الذاتي ليست سوى مناورة استعمارية، تحاول إسبانيا من خلالها تغطية فشلها والتشبث بالبقاء مسيطرة على وطننا ونهب خيراته", كما أعد المؤتمر برنامج عمل وطني للحركة، مشددا على أهمية العمل في الداخل ووجه نداء إلى كل الصحراويين بدون تمييز في العمر أو الجنس أو في المكانة الاجتماعية، من أجل الالتفاف حول الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب، بصفتها الممثل الشرعي والوحيد للشعب الصحراوي منذ ذلك الوقت.

sahara libre

http://download.mrkzy.com/e/112011_md_12998654156.swf


منتدى
   
منتدىالمواضيععدد المساهمات
لا توجد أية مواضيع جديدة

المنتدى الأول

الاستعمار الإسباني 1883-1973 1883: تشكيل الشركة التجارية الاسبانية الخاصة بإفريقيا والمستعمرات برئاسة الجنرال مانويل كاسولا بهدف تنمية العلاقات التجارية الاسبانية مع افريقيا وإنشاء مراكز تجارية وتنظيم خدمات القوات العاملة في المنطقة، وكان وراء تأسيس هذه الشركة عدد كبير من رجال الأعمال الذين كانت تدفعهم إلى ذلك الرغبة في الحصول على الربح التجاري من وراء توسع النفوذ الاسباني في أفريقيا. بداية 1884: الشركة تقييم جسرا عائما في خليج وادي الذهب. 30 مارس 1884: الشركة الاسبانية تعقد اول اجتماع لها، والملك الاسباني الفونسو السابع يساهم في الشركة بمساهمة قدرها 300 الف بسيتا. وفي يونيو 1884: الشركة تبعث ملتمسا لمجلس النواب الاسباني "الكورتس" تدعوه إلى العمل على انتهاج سياسة استعمارية اكثر ديناميكية في افريقيا. 10 يونيو 1884: مرسوم ملكي اسباني يضع كل الشاطئ الواقع بين الرأس الأبيض وبوجدور تحت مسؤولية وزارة ما وراء البحار في مدريد. سبتمبر 1884: إرسال بعض الصيادين الكناريين للتفاوض مع سكان وادي الذهب والرأس الأبيض. نوفمبر 1884: الشركة الاسبانية لأفريقيا والمستعمرات توفد مبعوثها "اميلو بونيللي"، الى الشواطئ الصحراوية قصد دراستها، وفي نفس الوقت حكومة "كانوفاس ديل كاستيو" توافق على دعم هذه المهمة. 28 نوفمبر 1884: توقيع اتفاقية بين اميلو – ممثل الشركة الاسبانية وسكان المنطقة، وبموجب الاتفاق تم إنشاء دار في الرأس الأبيض على الساحل الصحراوي لهذا الغرض. 26 ديسمبر 1884: بمقتضى المرسوم الملكي تم تأسيس لجنة "ريجيا للصحراء"، التي أقامت لها مراكز في مدينة الداخلة التي سمتها فيلا سيسينروس، واتخذتها عاصمة للمنطقة يتم منها الانطلاق إلى باقي الأقاليم . يناير 1885: نفس الشركة تقوم ببناء مدينة بوجدور. 26 فبراير 1885: توقيع اتفاقية برلين الشهيرة حول تقسيم مناطق النفوذ في افريقيا بين القوى الاستعمارية. 09 مارس 1885: المقاومون الصحراويون ينظمون الهجوم على بنايات المدينة ويهدمونها ويقتلون العديد من الموظفين الاسبان، ويخربون عددا من المخازن للشركة الاسبانية. 1885: وحدة عسكرية تتمركز بمدينة الداخلة، وتتعرض لبعض الهجومات من طرف الصحراويين. يناير 1886: قوة بحرية اسبانية تتمركز في جزر الكناري بهدف تقوية السيادة الاسبانية على الشاطئ الغربي من افريقيا. مارس – ابريل 1886: الرحالة الاسباني، "بلاسكو دي كاراى" يقوم برحلة استكشافية لمنطقة الساحل الصحراوي الواقع بين وادي درعة في الشمال وراس بوجدور في الجنوب، ويوقع مع بعض زعماء القبائل الصحراوية اتفاقية بموجبها تصبح المنطقة تحت "حماية " الشركة الاسبانية. 1886: بدء المفاوضات بين فرنسا واسبانيا لرسم الحدود بين مستعمراتهما في إفريقيا. 26 أكتوبر 1886: اختتام محادثات اللجنة الفرنسة – الاسبانية المكلفة بوضع الحدود الفاصلة بين المستعمرات الفرنسة والاسبانية في باريس. 06 ابريل 1887: مرسوم اسباني بموجبه تم ضم 250 كلم من الدواخل الى سيطرة الإدارة الاسبانية الجهوية في الداخلة ومسؤولية الحاكم العام لجزر الكناري. 1898: الشيخ ماء العينين يشيد مدينة السمارة. 27 يونيو 1900: عقد اتفاقية باريس بين اسبانيا وفرنسا والتي بموجبها رسمت الحدود الشرقية والجنوبية لمنطقة وادي الذهب. 2 مايو 1905: هجوم صحراوي على الحامية الفرنسية بتجقجه في موريتانيا. من مارس إلى سبتمبر1908: سجل الرائد الفرنسي غورو في مذكراته 125 هجوماً للمقاومين الصحراويين أدت إلى مقتل 200 جندي فرنسي من بينهم ثلاثة ضباط وخمسة ضباط صف. 14و 15 يونيو 1909: مئة وخمسون مقاوماً صحراوياً يخوضون معارك ضارية ضد الفرنسيين في جنوب الصحراء الغربية وكان نصر الصحراويين كبيراً وتم الاحتفال به في منطقة تيرس. 27 تشرين الثاني 1912: اتفاق فرنسي إسباني آخر يحدد حدود الصحراء الغربية. 10 يناير 1913: هاجم المقاومون الصحراويون حامية لبيرات الفرنسية مما أدى إلى مقتل 55 جندي فرنسي وغنم 105 بنادق و20.000 صندوق من الذخيرة و500 جمل كما استشهد 14 مقاوماً. 09 فبراير 1913: الضابط الفرنسي موري ينظم حملته المشهورة قصد متابعة الصحراويين في مجموعة قوامها 400 رجل والتي اجتازت الحدود الصحراوية بدون إذن مسبق وبعد ان عبرت القوة الفرنسية منطقة زمور هاجمت مدينة السمارة. 28 مارس 1913: احتلال مدينة السمارة من طرف القوات الفرنسية بقيادة الكولونيل موريت وتدميرها بعد حرق مكتبتها التي تحتوي على أكثر من 5000 آلاف كتاب ومخطوط يدوي. 1916-1920: شهدت المنطقة خلق مركزين تجاريين أسبانيين على الشواطئ الصحراوية. 1919: القوات الفرنسية تشرع في هجوماتها المضادة ضد الصحراويين انطلاقا من موريتانيا والجزائر. 1917: شملت حرب المقاومة كل التراب الصحراوي، ويكفي إلقاء نظرة على الرسالة المشفرة التي بعث بها القائد العام للقوات الفرنسية من سان لويس (السنغال) إلى كل وحداته، والتي جاء فيها: "اعتبروا أنفسكم في حالة الطوارئ القصوى ونفذوا في الحال مخطط الدفاع رقم: 2". 1920 : تكوين اللفيف الأجنبي بهدف مساعدة وحماية المصالح الاسبانية فيما وراء البحار. 30 اكتوبر 1920: "بنس" الحاكم الاسباني على وادي الذهب، يتلقى التعليمات من وزير الدولة باحتلال مدينة لكويرة، حيث توجه الضابط ومعه ثلاثة ضباط وخمسون جنديا من القوات الاسبانية لتنفيذ المهمة، وقام بوضع العلم الاسباني فوق المنطقة، وكان بنس وقتها مكلفا بمسؤولية المراكز الاسبانية الثلاثة في المنطقة ( طرفاية، الداخلة، لكويرة ). 3 فبراير 1925: هاجم المقاومون الصحراويون الحامية العسكرية الإسبانية ببوجدور. 1926: اقامة اول مركز صحي اسباني في مدينة الداخلة. 07 سبتمبر 1931: وقوع معركة الشظمان قرب أطار بين الصحراويين والفرنسيين. 1931: معركة اغوينيت بين المقاومين الصحراويين والقوات الفرنسية، تكبدت خلالها القوات الفرنسية خسائر كبيرة. 18 غشت 1932: وقوع معركة ام التونسي، التي خاضها المقاومين الصحراويين ضد القوات الفرنسية، تم خلالها قتل ملازم اول اسباني و05 ضباط وعدد من المجندين في صفوف القوات الفرنسية. اكتوبر 1932: الوزير الاول الفرنسي يزور اسبانيا، ويتناقش مع السلطات في مدريد حول كيفية التغلب على المقاومة الصحراوية. 1933 معركة توجونين. 1933 معركة ميجك التي استشهد فيها علي ولد ميّارة. 1933 معارك شرواطة التي روعت الفرنسيين في الكثير من مواقعهم ومراكزهم .. فاتح ماي 1934: وحدة عسكرية اسبانية تنطلق من مدينة العيون وتحتل مدينة الدورة. 15 ماي 1934: الوحدة العسكرية الاسبانية تصل مدينة السمارة، وتقوم بإنشاء اول قاعدة عسكرية بالمدينة للجيش الاسباني . 1934: بداية التنسيق الفعلي الاسباني – الفرنسي وعرفت هذه السنة عملية ما أطلق عليه الاقاصي التي شاركت فيها القوات الاسبانية والفرنسية، بهدف اخماد المقاومة الصحراوية. 1936 استتباب الأمن في وسط الصحراء الغربية، واحتلال إسبانيا لشمال المنطقة بعد التمكن من إخماد جذوة المقاومة إلى حين. 1940: تشيد مدينة العيون على بعد 19 كلم من المحيط الأطلسي بعد ان اكتشف المقدم الاسباني ديل اورو مصدرا ضخما للمياه. 1947: الجيولوجي الاسباني، مانويل اليامدنيا، يكتشف وجود مناجم الفوسفات في منطقة بوكراع قرب العيون. 1950: الجنرال فرانكو يزور مدينة العيون. 15فبراير1957: 200 مقاوم صحراوي يشنون هجوما على دورية فرنسية قرب بئر ام اكرين ويقتلون منها 03 ضباط و20 جنديا. 26 فبراير1957: ضباط القوات الفرنسية في شمال افريقيا يعقدون اجتماعهم في تندوف قصد تنسيق عمل القوات الفرنسية المتواجدة في الجزائر وموريتانيا والمغرب لمواجهة المقاومة الصحراوية . فاتح يونيو 1957: المختار ولد داداه الرئيس الموريتاني يعلن مطالب بلاده في الصحراء الغربية. 12 يوليوز 1957: الحاكم العام الاسباني في الصحراء " كوميزارة ولاو " يجتمع مع الجنرال بوركوند " في مدينة الداخلة، ويتمخض عن الاجتماع الاتفاق على التنسيق العسكري بين الطرفين، والسماح للقوات الفرنسية بملاحقة المجاهدين الصحراويين مسافة 80 كلم داخل الصحراء وعلى ان تحلق الطائرات مسافة 100 كلم فوق المنطقة. 14 نوفمبر 1957: المغرب يطالب رسميا في الأمم المتحدة بضم موريتانيا والصحراء الغربية. 23 نوفمبر 1957: 07 مراكز حدودية اسبانية تتعرض لهجمات المقاومين الصحراويين. 29 نوفمبر 1957: المقاومون الصحراويون يداهمون منارة راس بوجدور ويتمكنون من اسر وقتل عدد من الجنود الاسبان. 03 ديسمبر 1957: وزير الحربية الاسباني يصرح في مدريد، ان قافلة اسبانية تعرضت للهجوم من طرف الصحراويين قرب مدينة العيون. 11 ديسمبر 1957: اسبانيا تقوم بإخلاء العديد من المراكز المتقدمة بهدف تنسيق عمل القوات الاسبانية ضد المقاومين الصحراويين، في حين تعلن الحكومة الاسبانية ان قواتها فقدت في المنطقة 62 جنديا أثناء تلك الفترة. 19 ديسمبر 1957: الضباط الفرنسيون ينظمون عددا من اللقاءات حول تبادل المعلومات بين هيئة الاركان وضباط القوات الفرنسية في المنطقة، هدفها رصد تحركات المقاومين الصحراويين، في وقت كانت القوات تتأهب لشن الهجوم المضاد الواسع في الصحراء الغربية عملية "اركان". 22 ديسمبر 1957: مواجهات عنيفة بين القوات الاسبانية والمقاومين الصحراويين على بعد 20 كلم من مدينة العيون. يناير – فبراير 1958: التحضيرات تكتمل لبدء عمليات اركان المشتركة بين القوات الاسبانية والفرنسية بهدف تمشيط المنطقة من المقاومين الصحراويين. 10 يناير 1958: مرسوم اسباني صادر عن الحكومة بموجبه تصبح الصحراء الغربية مقاطعة اسبانية، والعيون عاصمتها الإدارية. - المواقع الاسبانية في العرقوب تتعرض للهجوم من طرف المقاومين الصحراويين. 13 يناير 1958: دورية من اللفيف الأجنبي الاسباني تغادر العيون بهدف القيام بمهمة متابعة، تقع في كمين نصبه المجاهدون الصحراويون في الدشيرة على بعد 20 كلم، والمعركة تتواصل طيلة يوما كاملا. - الاستعدادات جارية واللقاءات تتكثف بين الفرنسيين والاسبان بكل من لاس بالماس ودكار، حيث وضع الضباط الفرنسيون والاسبان اللمسات الأخيرة لمخطط عمليات " اركان ". 10 فبراير 1958: القوات الاسبانية المحمولة تغادر مدينة العيون والطرفاية في حين تنطلق القوات الفرنسية من تندوف وشمال موريتانيا وتجتاز الحدود باتجاه الساقية الحمراء، من اجل تنفيذ الهجوم المشترك الاسباني الفرنسي ضد المقاومة وجيش التحرير في المنطقة "عمليات اركان ". 20 الى 24 فبراير 1958: القوات الفرنسية تتقدم باتجاه منطقة واد الذهب وتتمركز في بئر انزران واوسرد وازميلة اغراشة وغيرها من المناطق. 25 فبراير 1958: ملك المغرب محمد الخامس يتبنى علنيا المطالبة بالصحراء الغربية حيث قال في خطابه في مدينة لمحاميد انه سيواصل العمل من اجل بسط السيرة على الصحراء الغربية . 16 ديسمبر 1958: المختار ولد دداه يحث الحكومة الفرنسية على التدخل عسكريا ضد المقاومة الصحراوية بمنطقة واد الذهب. 26 ديسمبر 1958: الحكومة الاسبانية تسن قانونا جديدا يحدد شروط الاستثمارات البترولية في الإقليم بالنسبة للشركات، حيث وضعت الشركات الأمريكية والاسبانية خطة للتنقيب عن البترول . 30 ديسمبر 1958: الجنرال " كوزين " يقدم عرضا عن الوضع في الم

المشرف: المشرفون

12الجمعة 11 مارس - 17:36
Admin معلومات عن الصحراء الغربية

احصائيات

   
المتواجدون الآن ؟
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر
الأعضاء المتواجدون في المنتدى: لا أحد
المفتاح :  [ المشرفون ]
اعياد الميلاد
اعياد الميلاد

لا احد يحتفل اليوم بعيد ميلاده
لا احد سيحتفل بعيد ميلاده خلال 7 ايام القادمة

أهم الأحداث في يومية المنتدى خلال 5 أيام القادمة
اليوميةلا يوجد هناك حالياً أي حدث يذكر...
احصائيات
احصائيات

أعضاؤنا قدموا 2 مساهمة في هذا المنتدى

هذا المنتدى يتوفر على 3 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو sidi haiba habibi فمرحباً به.

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 7 بتاريخ الأربعاء 23 فبراير - 19:16



  • مواضيع جديدة مواضيع جديدة
  • لا توجد أية مواضيع جديدة لا توجد أية مواضيع جديدة
  • المنتدى مُقفل المنتدى مُقفل
الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 24 نوفمبر - 7:23